الحبس 6شهور وغرامة 3آلاف جنيه للى هيقرب لاستاد القاهرة يوم الخميس المقبل .. اعرف السبب

يترقب الشارع المصرى الرياضى مبارة القمة بين النادى الأهلى والزمالك يوم الخميس المقبل فى نهائى كأس مصر، وسط مشاركة جماهرين لن تتجاوز الـ 5آلاف مشجع،  وذلك بإستاد القاهرة الدولى .

تحيا مصر

ويعيش نادى الزمالك صحوة كروية كبيرة خلال الأيام الجارية وذلك بتصدره الدورى العام لكرة القدم، ويطمع فى أن يحقق بطولة لجماهير نادى الزمالك خلال هذه الصحوة فى ضوء تراجع أداء النادى الأهلى وحالة التخبط  الكبيرة التى يعيش فيها خلال الأيام الجارية ما بين سوء أداء للمدرب الجديد وأيضا للاعبية وسط حالة من الغضب الجماهيرى الكبير تجاه النادى ومجلس إدارته برئاسة  الكابتن محمود الخطيب.

 نهائى كأس مصر سيكون بمشاركة جماهيرية لأول مرة منذ فترات بعيده حيث كانت الجماهير ممنوعه من الحضور سواء بسبب الشغب أو بسبب أزمة كورونا، ودائما مثل مباريات القمة ما تشهد محاولات شغب سواء بالسب والقذف أو أعمال العنف بين الجماهير وبعضها البعض وهو ما عالجها قانون الرياضة وفق تعديلاته الأخيرة وتضمن عقوبات رادعة  لكل من يحاول إثارة الشغب  أو توجيه إساءات.

الحبس 6شهور وغرامة 3آلاف جنيه «للى هيقرب لاستاد القاهرة» يوم الخميس المقبل .. اعرف السبب

قانون الرياضة تطرق فى مواد العقوبات الخاصة به لعملية دخول الجماهير إلى الاستاد وأن يكون الدخول من خلال تذكرة يعلن عنها إتحاد كرة القدم وفى حال عدم وجود هذه التذكر لا يجوز الدخول، حيث نصت المادة 85 على أن يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر وبغرامة لا تقل عن خمسائة جنيه ولا تزيد عن ثلاثه آلاف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من دخل  أو حاول الدخول إلى مكان النشاط الرياضى دون أن يكون له الحق فى ذلك وتضاعف العقوبة إذا استعمل العنف أو التهديد لتحقيق ذلك الغرض.

وفق هذه المادة من يحاول الدخول لاستاد القاهرة الدولى يوم الخميس بدون تذكرة من الجماهير سيعرض لهذه العقوبة  والتى ستكون الحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر  وبغرامة لا تقل عن خمسائة جنيه ولا تزيد عن ثلاثه آلاف جنيه، ومن ثم من يريد أن يشارك ضمن الجماهير عليه أن يسارك بحجز تذكرته وفق الضوابط والآليات المعلن عنها لشراء هذه التذاكر حيث مخصص 2500 لجماهير الزمالك و2500 لجماهير الأهلى.